صوتنا - لورا الخوري كفوري من مونتريال: بدنا رئيس جمهورية

جبلنا ماغازين - صوتنا

كتبت لورا الخوري كفوري من مونتريال، كندا:

"مراوحة رئاسية؟ تسوية اقليمية؟ حوار مسيحي... مسيحي؟
نحنا ما خصنا... نحنا بدنا رئيس جمهورية! نحن كبلد مفروض عليه تقاسم المهام الرئاسية بين الطوائف، بدنا رئيس جمهورية!

نحن لا نفهم لماذا لم ينتخب بعد رئيس جمهورية. إذا كان السبب الزعماء المسيحيين، فنقول لهم لا تحملوا وزر هذه الجريمة عبر التاريخ! إذا كانت قصة عناد بين تاريخ شخصين متوازيين لا يلتقيان أبداً، فستنتهي بخسارة لهما وكارثة على لبنان!

نحن كمسيحيين لسنا بحاجة إلى زعيم مسيحي ليقول لنا أن نحب شريكنا المسلم أم لا، فنحن كفيلون بهذه المهمة ولدينا أصدقاء مسلمون ناتمنهم على أرواحنا، فلا تخافوا. ولكن كنظام لبناني، نريد رئيس جمهورية مسيحياً! نحن لسنا متعصبين مسيحياً ولكننا متعصبون لوجودنا المسيحي في هذا البلد!

أيها النواب... أيها الزعماء! نريد رئيس جمهورية بدون تأخير! لماذا علينا أن ننتظر التسوية الإقليمية وما هي الحجة؟ فسروا لنا وأخبرونا!

لا تعولوا على سكوت الشعب فهذه قصة وجود وليست قصة أشخاص لديهم مسؤولية منقوصة. فهل المطلوب وجود مسيحي صوري بدون مشاركة فعلية؟"


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended