الحريري فاجأ الجميع بإعلان استقالة حكومته.. عون تبلغها هاتفياً ونصرالله يعلّق غداً

جبلنا ماغازين – بيروت

أعلن المكتب الإعلامي لقصر بعبدا أنّ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون تلقى اتصالاً هاتفياً من رئيس الحكومة سعد الحريري تبلّغ فيه استقالة الحكومة. وينتظر الرئيس عون عودة الحريري إلى لبنان لمعرفة أسباب الإستقالة ليبنى على الشيء مقتضاه.

وكان الحريري قد أعلن استقالته من الحكومة، خلال مؤتمر صحافي مفاجئ عقده في السعوديّة، وكشف فيه أنّه "لمس ما يُحاك سرّاً لاستهداف حياته".

وخلال كلمته، قال الحريري: "لا أرضى أن أخذل اللبنانيين، لذلك أعلن استقالتي، واللبنانيّون ستكون لديهم القدرة على التغلّب على الوصاية الداخليّة والخارجيّة"، مضيفاً: "الأجواء السائدة في لبنان شبيهة بالوضع قبيل اغتيال رفيق الحريري"، معرباً عن خشيته من التعرّض للاغتيال.

وشدّد على عدم قبوله أن "يكون لبنان منطلقاً لتهديد أمن المنطقة"، رافضاً "استخدام سلاح حزب الله ضدّ اللبنانيين والسوريين".

وأشار الحريري، إلى أنّه "تسلّطت على اللبنانيين فئات لا تُريد الخير لهم ومدعومة من الخارج"، لافتاً إلى أنّه "أينما حلّت إيران تحلّ الفتن والخراب". وتابع: "أيدي إيران وأتباعها في المنطقة ستُقطع".

وأضاف في بيان الاستقالة: "سيكون هناك ردّ للدول العربيّة والخليجيّة على تدخّل إيران في لبنان، كما حصل في اليمن والبحرين". واعتبر انّ "حزب الله فرض أمراً واقعاً في لبنان بقوّة السلاح، وتدخّله في الخارج تسبّب لنا بمشكلات جمّة مع محيطنا العربي". وجدّد رفضه "لأيّ سلاح خارج على السلطة الشرعيّة للسلطة اللبنانيّة".

وأكّد الحريري، أنّ "الشر الذي تُرسله إيران إلى المنطقة سيرتدّ عليها". وأردف: "رغم سياستي بالنأي بالنفس واصلت إيران إساءاتها إلى لبنان والمنطقة".

عون

في إطار متابعة التطورات التي استجدت بعد اعلان الحريري استقالة حكومته من الخارج، اجرى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون سلسلة اتصالات بقيادات رسمية وسياسية وروحية ركز من خلالها على أهمية المحافظة على الوحدة الوطنية وعلى اجواء الاستقرار الامني والسياسي وحماية الانجازات التي تحققت منذ سنة حتى الآن. وأكد عون  ان التهديدات التي يتعرض لها لبنان تحتّم وقوف اللبنانيين صفاً واحداً في مواجهتها.

وكان عون قد اتصل برئيس مجلس النواب ورؤساء الاحزاب المشاركة في الحكومة والبطريرك الراعي ومفتي الجمهورية والمفتي الجعفري الممتاز.

كما اتصل بوزير المال وحاكم مصرف لبنان وعرض معهما الوضع المالي والمصرفي في البلاد مشدداً على ضرورة المحافظة على الاستقرار المالي. أيضا أعطى توجيهاته إلى قادة الاجهزة الامنية والعسكرية لاتخاذ الاجراءات اللازمة حفاظاً على الامن والاستقرار.

جعحع

في المواقف الأبرز من الاستقالة، إعتبر رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع أن "رئيس الحكومة سعد الحريري استقال لأن هناك حكومة ظل تأخذ القرارات وحزب الله صادر نتائج معركة فجر الجرود وفاوض داعش فكيف لرئيس حكومة ان يقبل ذلك".

واستغرب جعجع "كيف ان الحريري لم يستقل قبل هذا التاريخ فما حصل في الاشهر الاخيرة لا يمكن لأحد يحترم نفسه أن يبقى في الحكومة".

ومن جهته، أعرب رئيس "التيار الوطني الحر" وزير الخارجية جبران باسيل عن حزنه وحزن اللبنانيين اثر استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري فيما الحكومة في عز عطائها، وقال: "قلنا امس ان البعض منزعج من اتفاق رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ومن علاقة التيار بالمستقبل وحزب الله والقوات وجميع اللبنانيين".

 وأكد أنه بامكاننا "تخطي الازمة بقوتنا وعلينا ان نصدق ان البلد قوي برئيسه ومؤسساته وجيشه وليرته والقوة معدية وكل ازمة نتصدى لها بالقوة والوحدة".

هذا وطلب باسيل ​من المسؤولين في التيار والوزراء والنواب والقياديين بضرورة إلتزام الصمت وعدم التعليق على استقالة سعد الحريري حالياً.

جنبلاط

أما النائب وليد جنبلاط، فقال أنّ "لبنان اكثر من صغير وضعيف كي يتحمل الاعباء الاقتصادية والسياسية لهذه الاستقالة". وأشار إلى أنّه "كنت وسابقى من دعاة الحوار بين السعودية وايران".

وفي تغريدة له على تويتر، اعتبر جنبلاط أنّ "مهما كانت الصعوبات فإن التضحية من اجل الحد الادنى من الوفاق والحوار يجب ان تكون الاساس من اجل لبنان.اما حياة المرء فمرهونة بالاقدار".

وسأل: "ألم تسمعوا بالاية الكريمة "ويدرككم الموت ولو كتنم في ابراج مشيدة؟" وأضاف إنّ "واجب الخدمة العامة فوق كل اعتبار".

كتلة المستقبل

عقدت كتلة "المستقبل" النيابية اجتماعاً استثنائياً برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة فور إعلان الاستقالة وأكدت تأييدها ودعمها الكاملين للرئيس سعد الحريري ومواقفه. وقررت الكتلة جعل اجتماعاتها مفتوحة لمتابعة المستجدات.

بيان قوى الأمن الداخلي

نقت الديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ما جرى تداوله في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن قيام شعبة المعلومات بإحباط محاولة لاغتيال الرئيس سعد الحريري. وأكدت في بيان أن هذا الكلام غير صادر عنها وليس لديها أي معطيات حول ذلك.

نصرالله

إلى ذلك، سيطل يوم الأحد أمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله عند الساعة السادسة مساء للحديث عن استقالة الرئيس سعد الحريري والمستجدات.

وكانت "قناة المنار" التابعة لحزب الله قد اعتبرت أن ااستقالة  الحريري، التي جاءت من السعودية، أوحت بانها "ترجمة للتهديدات السعودية خاصة من قبل وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية ثامر السبهان ضد لبنان وبأن هناك مسعى سعودياً لتوتير الأجواء اللبنانية او التعويض عن الفشل السعودي في اكثر من ملف في المنطقة، وهي جاءت معاكسة لأجواء الحريري نفسه في الأيام السابقة التي كانت عادية وايجابية على الصعيد السياسي ولم يسبقها اي ازمة سياسية او تصعيد داخلي.

 


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended