عائلة أرجنتينية من بلدة رميش الجنوبية تستعيد جنسيتها اللبنانية

خاص جبلنا ماغازين – روساريو

بعد ثلاث سنوات ونصف من المتابعة الدؤوبة، تمكن ما مجموعه ستة أشخاص ينتمون إلى عائلة أرجنتينية - لبنانية تعود أصولها إلى بلدة رميش من استعادة الجنسية اللبنانية، وذلك بعدما ساعد إقرار قانون استعادة الجنسية في تحقيق ما كان مستحيلاً سابقاً وأعاد ربط هذه العائلة بجذورها.

إنها عائلة برناردو أنطانيوس نصرالله، حفيد نجيب نصرالله الذي هاجر إلى الأرجنتين في العام 1904 واستقر فيها وأنشأ عائلة مقيمة الآن بمعظم أفرادها في مدينة روساريو بولاية سانتا في التي تضم عدداً كبيراً من المتحدرين من أصول لبنانية.

ابن برناردو، أرييل نصرالله، ورغم انتمائه إلى الجيل الرابع من الهجرة، منخرط تماماً في كل ما هو لبناني ككثيرين من أمثاله في الأرجنتين، ويؤكد أن ثلاث سنوات ونصف من الانتظار لم تثبط من عزيمته ومن حلمه بحمل الجنسية اللبنانية يوماً. ويقول لـ"جبلنا ماغازين": "الانتظار لعدة سنوات ليس بمشكلة. وإذا كان أحد ما فعلاً يريد استعادة جنسيته عليه أن يتحلى بالصبر والاندفاع ويقاتل من أجل حقه فيها".

ويشير أرييل، وهو المسؤول الإداري في النادي اللبناني في روساريو، إلى أن من استعادوا الجنسية اليوم هم: والده برناردو، وكل من أخيه ماريانو وولديه إيفان ولوسيا، وهو (أرييل) وابنته حلوة. وفي المرحلة الثانية، بعد سنة من الآن، سيتمكن هو وأخوه من تسجيل زوجتيهما. ويضيف: "أفراد العائلة المتحدرون من جد والدي "نجيب نصرالله" هم أكثر من 30 شخصاً، وكلهم سيتقدمون بطلبات الحصول على الجنسية بعدما أصبحت هذه العملية أسهل بفضل القانون الجديد".

ورداً على سؤال لـ"جبلنا ماغازين"، أوضح أرييل نصرالله أنه زار لبنان مرة واحدة عام 2015 في إطار إحدى الرحلات التي ينظمها النادي اللبناني في روساريو سنوياً ويشرف عليها صديقه نستور الحاج، ابن البلدة نفسها. وجاءت الزيارة بعد عامٍ على تقدمه بطلب استعادة الجنسية  عبر السفارة اللبنانية في الأرجنتين، وهناك تعرف إلى بلدته وأقربائه وجال في لبنان محققاً حلماً راوده منذ الصغر. وأضاف: "كلنا فرحون بهذا الحدث وبالتأكيد سنزور لبنان قريباً".

ويختم أرييل حديثه بالإشارة إلى حماسته الشديدة وهو ينتظر وصول إخراج قيده اللبناني إلى يده ويقول: "ما إن يصل، سوف أتسجل في القنصلية لكي أتمكن من التصويت في الانتخابات النيابية المقبلة وأمارس حقوقي كأي مواطن لبناني آخر".

 


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended