ذكرى 11 أيلول: هؤلاء هم الضحايا اللبنانيون الذين سقطوا في الهجمات الإرهابية قبل 16 عاماً

جبلنا ماغازين – نيويورك

نظراً لعدم وجود لائحة متكاملة بأسماء اللبنانيين الذين سقطوا في عداد ضحايا الهجمات الإرهابية على الولايات المتحدة في 11 أيلول 2001، ينشر "جبلنا ماغازين" لائحة تمكن من جمعها مستعيناً بما نشر من أسماء في وسائل إعلامية ومستنداً إلى معلومات حصل عليها من مؤسسات اجتماعية ودينية لبنانية - أميركية.

تضم اللائحة سبعة أسماء، وهم: بطرس الهاشم، وليد اسكندر، جود صافي، روبرت ديراني، مارك هندي، كاثرين غريّب، وجاكلين صايغ. وكان سبق لـ"جبلنا ماغازين" أن نشر هذه اللائحة قبل ثلاثة أعوام:

بطرس الهاشم ووليد اسكندر (وهما لا يعرفان بعضهما بعضاً) كانا من ضمن ركاب الطائرة التي أقلعت من بوسطن في طريقها إلى لوس أنجلس، فجعل منها الانتحاريون صاروخاً ضربوا به البرج الشمالي من مبنى التجارة العالمي في نيويورك. بطرس كان قد هاجر من لبنان في العام 1969 مع والديه، نمرة وجرجس، وأشقائه السبعة عندما كان طفلاً في الخامسة من عمره. بطرس مولود في بلدة العاقورة وكان يعمل مديرا للإنتاج بشركة "تيرادين" للإلكترونيات، ورحل تاركاً أرملة وابنين.

أما الراكب الثاني على الطائرة نفسها وليد إسكندر (مواليد بيروت )1967، فهو كان يزور الولايات المتحدة قادماً من لندن حيث كان يقيم ويعمل في شركة "مونيتور كونسالتينغ" الأمريكية لأجهزة الكومبيوتر. توقف في بوسطن حيث زار شقيقته، ثم لاقى مصيره على الطائرة عندما كان في طريقه لحضور زفاف أحد أقربائه في لوس أنجلوس.

الضحية الثالثة هو الشاب جود صافي (الذي عُرّف عنه أيضاً باسم جود موسى) وكان يعمل سمسار أسهم وسندات بشركة "كانتور فيتزجيرالد" في نيويورك، وهي من أكبر شركات التأمين المالي وتبادل الأسهم والسندات، ومقرها الرئيسي كان في الطوابق 101 إلى 105 من مركز التجارة العالمي، أي أعلى بطابقين إلى 6 طوابق من حيث ارتطمت الطائرة. والشركة التي كان يعمل فيها هي الشركة الأكثر خسارة لموظفيها في هذه الهجمات، إذ أنهم ماتوا جميعاً، وعددهم 658 موظفاً. وكان جود معتاداً على الاتصال بوالدته كل صباح، ففعل ذلك صباح الهجمات، قبل ربع ساعة فقط من حصول الكارثة... وكان هذا الاتصال الأخير بينهما. 

اسم جود صافي وُجد على لائحة من أربعة أسماء أصدرتها كنيسة "سيدة لبنان" المارونية في بروكلين - نيويورك عن الضحايا اللبنانيين. وإلى جانب صافي، وردت على اللائحة الأسماء التالية:

- كاثرين كارمن غريّب (41 سنة) كانت كانت تحضر مؤتمراً في مبنى التجارة العالمي بتكليف من شركة "راندوم وولك" التي كانت تعمل فيها كمديرة لتسويق أجهزة الكومبيوتير بنيويورك. فرحلت عن الدنيا تاركة ابنة وحيدة.

- مارك هندي (من أصل لبناني) قتل وعمره 28 سنة، وكان يعمل أيضا في "كانتور فيتزجيرالد" كسمسار.

- جاكلين صايغ (34 سنة)، لقيت حتفها في الطابق 107 من برج التجارة العالمي، حيث مطعم "وندوز أون ذي وورلد" الذي كانت تنظم له موائد يقيمها. وكانت جاكلين تزوجت قبل مقتلها بستة أشهر من زميل أميركي لها في العمل

المصدر: تحقيق نشره جبلنا ماغازين في 11 أيلول 2014


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended