مصادر معنية لـ”جبلنا ماغازين”: لا الفاتيكان ولا غيرها أبلغت لبنان رفض السفراء المقترحين لديها

خاص جبلنا ماغازين 

نفت مصادر معنية بالتعيينات الديبلوماسية الأخيرة صحة ما تبثه وسائل إعلام لبنانية إلكترونية حول مواقف بعض الدول من أسماء السفراء المقترحين لديها. وقالت لـ"جبلنا ماغازين" إن ما يتم تداوله "من نسج خيال بعض الصحافيين ومن يقفون وراءهم". وأكدت المصادر أن "أياً من الدول المعنية بهذه التعيينات لم تبلغ لبنان حتى الآن بأي موقف - سلبي أم إيجابي - في هذا الخصوص"، لافتة إلى أن "الوقت لا يزال مبكراً لذلك".

وشددت المصادر على أن ما نشره بالأمس موقع إلكتروني - وللمرة الثانية - عن موقف رافض من قبل الفاتيكان لتعيين قنصل لبنان الحالي في لوس أنجلوس جوني ابراهيم سفيراً لديها لارتباطه سابقاً بالماسونية هو  "خبر عار عن الصحة جملةً وتفصيلاً، بل هو خبر مشبوه يأتي في سياق الحملة التي تشن على بعض السفراء المعينين حديثاً".

ولفتت المصادر إلى أن ما ورد في سياق الخبر عن السفير المعين في الفاتيكان جوني ابراهيم من أن الخارجية تدرس حالياً إمكان استبداله بسفير آخر يعين من خارج الملاك "غير صحيح إطلاقاً، كون الوزارة استنفدت حتى الآن عدد الديبلوماسيين الذين يمكن تعيينهم من خارج الملاك ولم يعد هذا ممكناً لها، حتى لو أرادت ذلك".


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended