سليم صعب يعرّف العالم على الـ”هيب هوب” اللبناني

خاص جبلنا ماغازين – باريس

"بهدف الإضاءة على صورة إيجابية لم تكن معروفة من قبل عن لبنان"، أنجز الفنان ومقدم البرامج في إذاعة مونت كارلو سليم صعب فيلماً وثائقياً صوّره في شوارع بيروت عن ثقافة الـHip Hop وفنونها التي تنتشر - ولو بشكل خجول - في لبنان منذ سنوات.

يحمل الفيلم عنوان Beyrouth Street – Hip Hop au Liban ويجول في العاصمة اللبنانية وعلى حيطانها وأدراجها القديمة باحثاً عن رسوم الغرافيتي ومغني الراب وراقصي البرايك دانس وغيرها من محترفي فنون الهيب هوب التي سلكت طريقها من منطقة البرونكس النيويوركية عابرة الأطلسي وأوروبا والبحر المتوسط لتصل إلى لبنان منذ حوالي العشرين عاماً لتجد لها هواة لا يستمتعون بموسيقى البوب والفنون الاعتيادية المعروفة، فكانت لهم "فناً بديلاً".

الزميل سليم صعب، وهو أيضاً مغني راب محترف أصدر سابقاً عدداً من الألبومات ويعيش في فرنسا منذ صغره، قال لـ"جبلنا ماغازين" إن من شاهدوا الفيلم في فرنسا بعد عرضه في معهد العالم العربي في مدينة "ليل" دهشوا، كونهم لم يكونوا على علم بأن الهيب هوب منتشر في لبنان. وجرى عرض الفيلم أيضاً في المعهد الفرنسي في بيروت، وقال له كثيرون ممن شاهدوه إنهم تعرفوا من خلاله على بيروت جديدة بالنسبة إليهم.

أضاف: "الفكرة لاقت استحساناً لأن وسائل الإعلام في الخارج، عندما تتحدث عن لبنان، تعكس صورة بلد تتحكم فيه النزاعات والحروب وأمور سلبية مشابهة، بينما أتى هذا الفيلم ليضيء على جانب مختلف وإيجابي". ولفت "إلى أن هواة الهيب هوب في لبنان بشكل عام هم شباب وفتيات تتراوح أعمارهم بين سنين المراهقة والـ35 عاماً، كون هذه الفنون حديثة العهد".

وهذه أسماء الفنانين الذين يظهرون في الفيلم:


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended