ميدالية ذهبية وتكريم في البيت الأبيض للطالبة اللبنانية - الأميركية مايا سلامة

جبلنا ماغازين – كاليفورنيا

حازت طالبة الهاي سكول مايا سلامة (16 عاماً)، اللبنانية - الأميركية المقيمة في سان دييغو بولاية كاليفورنيا، على الميدالية الذهبية في الشعر ومنحة دراسية وتكريم في البيت الأبيض من قبل السيدة الأولى ميشيل أوباما، بعدما فازت إلى جانب أربعة طلاب آخرين، بمسابقة شعرية تشمل سنوياً كل مدارس الولايات المتحدة.
وألقت سلامة أحد أشعارها في خلال حفل التكريم في البيت الأبيض أمام حشد مميز من الطلاب والأهالي والمدرسين والشعراء ومسؤولين تربويين أميركيين إلى جانب السيدة أوباما، وأبدعت وهي تلقي ما كتبت من شعر ينبذ الإرهاب والقتل ويدعو إلى السلام.

وقد أبرزت الصحف الأميركية في كاليفورنيا خبر فوز الطالبة سلامة والشعر الذي ألقته بالمناسبة، كون سلامة فازت عن ولايات الغرب الأميركي وستمثل هذه المنطقة من الولايات المتحدة على مدى العام المقبل.

وهذا نص الشعر الذي ألقته مايا سلامة في البيت الأبيض:

I speak to you

terrorists, skyjackers, lifejackers

and otherwise-flavored peddlers

of sacred hearsay

I speak to you

just fyi

just for your illumination

God is not

a McDonald’s franchise

you don’t hold any right to sell, market, or

otherwise operate in his name

I speak to you

for now is the time

to open your eyes

to close your pocketbooks

no prophets have ever had

Swiss bank accounts

I speak to you

for if you love God

you would not lie

in his name

you would not kill

in his name

you would not explode

in his name

I speak to you

for the only god you seem to know

is the god of destruction

always thirsty

for more blood, more tears,

more futures gone wrong

I speak to you

for children

belong to no creed

and if holiness exists

it is the selflessness that runs in their

veins

I speak to you

for the magnetic attraction of violence

keep no home

in the nonpolar

hearts of the young

I speak to you

for senseless violence

has no part

in my definition of humanity

I speak to you

because blind faith

is no faith…

مايا سلامة تتحدث العربية، بالإضافة إلى الإنكليزية والفرنسية، بطلاقة. وهي تقول إنها اكتشفت قدراتها الشعرية بعدما زارت لبنان قبل سنوات مع عائلتها. وهي تهتم بالكتابة عن تأثير الحروب على الأطفال وترغب في التخصص بعلم النفس. ومن أكثر الكتاب تأثيراً فيها الفيلسوف اللبناني الأميركي جبران خليل جبران، وكتابها المفضل النبي.

وهذا فيديو لحفل التكريم في البيت الأبيض كاملاً, وتظهر سلامة (اعتباراً من الدقيقة 20:45):


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended