ابن بلدة القاع يسعى لإدخال لبنان موسوعة غينيس بمجسّم كنيسةٍ صنعَه من عجو الزيتون

يهدف الشاب اللبناني إيلي فارس، من بلدة القاع الحدودية، إلى إدخال لبنان مجدّداً موسوعة غينيس للأرقام القياسية بعدما أنجز مجسّم كنيسة صغيرة مصنوع من 8200 عَجوة زيتون، بحجم متر وسبعين سنتمتراً، وذلك بعد سنتين من العمل الدؤوب لنحو أربع ساعات بصورة يومية.

إيلي فارس (35 سنة) سجّل هذا العمل لدى مصلحة حماية الملكية الفكرية لدى وزارة الإقتصاد، وهو حصيلة جهد فردي لفارس الأخصائي في تصميم الهندسة والديكور، فضلاً عن كونه نجّار مفروشات.

ما أنجزه فارس يُعَدّ أول مجسم كنيسة من نوعه، لجهة أنه مصنوع من هذا العدد الكبير من عجو الزيتون.

*المصدر: النشرة


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended