البروفسور حافظ حيدر.. اللبناني الذي رشحته إيطاليا لجائزة نوبل للسلام للعام الحالي!

جبلنا ماغازين – نيويورك

من بين الأسماء المرشحة لنيل جائزة نوبل للسلام للعام الحالي 2016 والتي ستمنح يوم السابع من تشرين الأول المقبل، يبرز اسم شخصية لبنانية - إيطالية لعبت دوراً بناءً على صعيد تغعيل الحوار والتقارب بين الديانات والثقافات. إنه البروفسور حافظ حيدر، المولود في بعلبك عام 1953، والذي رشحته هيئة "رجال القانون والدستور للبيئة" في إيطاليا التي تضم العديد من الرؤساء والنواب الأوروبيين ومدراء الأبحاث والعلماء، لنيل الجائزة لهذا العام. وقد حظي ترشيحه على دعم الجمعيات الثقافية والسلمية بالإجماع. علماً أن الرئيس الإيطالي جيورجيو نابوليتانو كان قد منحه وسام "فارس الجمهورية الإيطالية" في العام 2014.

البروفسور اللبناني - الإيطالي حافظ حيدر حصل على شهادة الدكتوراه بعلم التوثيق والمكتبات من جامعة ميلانو بدرجة إمتياز. وهو أكاديمي وبروفيسور في جامعة بافيا وروجيرو الثانية ومعهد الفازفيو وسبيتزيا للدراسات العليا. رأس العديد من المراكز ونال الجوائز الأدبية والتاريخية والعلمية في اشهر المدن الإيطالية: كاثوليكا، مونتي فيوري، آمليا، ماتيرا، روما وميلانو. 

هو مدير مركز الشاعر "دانتي" وقد ألّف العديد من القصص التاريخية منها: قصص القرآن الكريم، جبران خليل جبران، محمد وجواهر القرآن، مختارة النبي، الإسراء والمعراج، مريم، كخاتم على قلبك، ألف ليلة وليلة للأطفال، موسوعة الأدب العربي . ومن ترجماته: ألف ليلة وليلة، كليلة ودمنة، النبي والأجنحة المتكسرة، الموسيقى، البدائع والطرائف وعمر الخيام.

حصل على اكثر من جائزة ادبية وعالمية منها جائزة الشعر العالمية «نوسيدا« للقارة الآسيوية والبلاد العربية عامي و، جائزة مدينة ميلانو ومدينة فلورنس ، جائزة القصص الأوروبية فرنشيجنا ، ومدينة كاثوليكا الدولية للآداب وثلاث ميداليات ذهبية للأديان السماوية. وتمّ تعيينه مؤخراً مديراً عاماً لنقابة الشعراء والأدباء في مدينة فلورنس التي تعتبر مدينة الثقافة الأوروبية. وهو يعتبر جسراً ثقافياً للحوار والتعايش السلمي بين إيطاليا والشرق الأوسط. وصدرت سيرة حياته في اميركا ولندن ملقية الضوء على دوره الثقافي والسلمي في البلاد الأوروبيّة.

جدير ذكره أنّ حيدر هو إبن خالة الفنان الكبير الراحل حسن علاء الدين الذي كان معروفًا بـ"شوشو"، وقد شارك معه في عدد من الأعمال المسرحية، قبل مغادرته إلى إيطاليا في السبعينيات.

المصادر: جبلنا ماغازين،Verbumlandia ، لبنان 24


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended