صوتنا – عبير الأيوبي (من سيدني): مِشتاقة كتير

جبلنا ماغازين – صوتنا

ببعض الكلمات القليلة، عبّرت المهاجرة في سيدني (أستراليا) عبير الأيوبي عن حجم اشتياقها لكل ما في مدينتها وبلدها من أماكن ووجوه تحن إليها في غربتها الطويلة:

"اشتقت للبنان كتير... وأكتر شي لطرابلس وعجقتها وزماميرها وبياعينها! لكل شي بتشوفوا الناس مش حلو فيها أنا اشتقتله. اشتقت للتل وعجقته.. لساحة النور وعجقتها، لبياعين الكعك، لبياعين القهوة وطقطقة فناجينهم...

اشتقت لسوق الخضرة، لسوق النحاسين، لسوق العريض، لمحمصة الأندلس، لعكرا، للحلاب... لكل شي في قهاوي ومطاعم بالضم ولفرز قعدت فيها...

اشتقت لموقف التكسي لحد قصر كرامي ولكل شي شعبي فيها، ولكل شي حلو فيها... وأكييد اشتقت لبيتي بالكورة ولإطلالته الرائعة على طرابلس والجبال والبحر... واشتقت للناس اللي بحبن وبيحبوني... 

بحبك يا لبنان وبحبك يا طرابلس لَو شو ما كان... اشتقتلكن!"



The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended