مطعم لبناني في ميشيغن يفوز بلقب أفضل المطاعم الكلاسيكية في أميركا

خاص جبلنا ماغازين – ميشيغن

لأول مرة منذ انطلاقة جائزة James Beard Foundation America’s Classics Award التي تمنح سنوياً لأفضل المطاعم الأميركية، أدخل مطعم لبناني ولاية ميشيغن إلى لائحة النخبة، وأعلن أمس فوزه بلقب أفضل مطعم كلاسيكي في الولايات المتحدة. فأتى متصدراً لائحة ضمت إليه، أربعة مطاعم أخرى تتوزع على الأراضي الأميركية.

إنه مطعم "الأمير" الذي يقدم الأطعمة والمازات اللبنانية التقليدية بكل احتراف منذ أن أنشأه المهاجر من بلدة مشغرة في البقاع الغربي خليل عمار في العام 1989، ثم أدخل زكي هاشم، المهاجر من بلدة عين التينة )في البقاع الغربي أيضاً( شريكاً له.

وجدير ذكره أن مطعم الأمير، الموجود عند الزاوية بين شارعي ميلر ووارن في ديربورن، هو أول مطعم لبناني يفتح في ميشيغن. وسيتم تكريم عمار وهاشم في حفل توزيع جوائز مؤسسة جيمس بيرد في الثاني من أيار المقبل في دار الأوبرا بمدينة شيكاغو.

قنصل لبنان في ديترويت بلال قبلان، أعرب لـ"جبلنا ماغازين" عن فخره وسروره بهذا الفوز، لما سيكون له من دور في التسويق للمطبخ اللبناني وتراث لبنان. وقال إن "الأمير حافظ على جودة ونوعية ما يقدمه لزبائنه على مر السنوات، ونحن نشجع المطاعم اللبنانية الأخرى في الولايات المتحدة على أن تحذو حذوه وتقدم الأفضل للجمهور اللبناني والعربي والأميركي وتساهم في نشر السمعة الطيبة عن لبنان في هذا البلد". وقد أجرى قبلان اتصالاً بـ"الحاج خليل" (عمار) للتهنئة.

مطعم "الأمير" كان قد لمع اسمه في عالم المطاعم في الولايات المتحدة قبل عامين عندما اختار ناقد المطاعم المتنقل بيل إديسون صحن الكبة النية الذي يقدمه ليكون على لائحته المسماة don't-miss crown jewel، واعتبر الكبة النية أحد أهم الأطباق المرتكزة على اللحوم للعام 2014.

وسائل الإعلام الأميركية في ميشيغن تتسابق على نشر خبر الفوز منذ إعلانه قبل ساعات، وتتحدث بفخر عن مطعم لبناني في الولاية أوصلها إلى هذا الفوز لأول مرة في تاريخ الجائزة منذ انطلاقتها في العام 1998.

ولكن، الحصاد لا يأتي بلا زرع. والحاج خليل وصهره زكي قدما الكثير حتى وصلا إلى هذا النجاح. عن ذلك، يقول عمار لـ"جبلنا ماغازين": "انطلاقتنا بالمطعم اللبناني هنا لم تكن سهلة أبداً كوننا كنا أول من قام بمثل هذه الخطوة في ميشيغن، فكان علينا أن نتعب ونصبر حتى يعتاد الأميركيون على المأكولات اللبنانية. والحمد لله، نجحنا وأصبح الأميركيون معتادين على المطبخ اللبناني ويعرفون أطباقنا بأسمائها".
ويضيف: "لدينا مطعمان آخران بالاسم نفسه في ميشيغن، أحدهما افتتحناه منذ عشر سنوات في ديربورن هايتس، والآخر حديث افتتحناه منذ بضعة أسابيع في كانتون سيتي".

ويختم "الحاج خليل" حديثه لـ"جبلنا ماغازين" بالقول بصوت تختلط فيه مشاعر الفرح بالحزن: "أنا فرح كثيراً بهذه الجائزة، ولكن أتمنى لو نكافأ في بلدنا الأم كما نكافاْ في الغرب، وذلك بأن تهدأ الأوضاع في البلد وتتحسن الظروف لكي نتمكن من الزيارة... هذه هي المكافأة التي ننتظر من لبنان أن يعطيها لنا ولكل مغترب مشتاق".

Jabalna Magazine ™


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended