البيت الأبيض يكرّم اللبناني حبيب داغر على ابتكاره المدهش في مجال بناء الجسور

جبلنا ماغازين – واشنطن

كرم البيت الأبيض يوم أمس (الثلاثاء) أحد عشر شخصية ممن وُصفوا بـالـ "مبدعين في مجال النقل للمستقبل"،  ومنحهم جائزة Champions of Change – Beyond Traffic: Innovators in Transportation للعام 2015. وبين هؤلاء المبدعين برز اسم البروفسور اللبناني حبيب داغر، المهاجر منذ 30 عاماً من بلدة بكفيا والذي عرّف عنه موقع البيت الأبيض الألكتروني بأنه "من أبرز الدعاة الى تطوير فاعلية المواد المركبة. صمّم مع فريقه في جامعة "ماين" برنامج "جسر في حقيبة ظهر" Bridge in a Backpack الذي يستخدم مواد بناء مبتكرة وخفيفة الوزن في بناء الجسور. هذا المفهوم يساعد مختلف الولايات في بناء جسور جديدة بطريقة مبتكرة وفاعلة، في شكل يسرّع عملية البناء ويخفف إزعاج المتجولين".

البروفسور داغر يتبوأ أحد أهم المناصب العلمية الرئيسية في الولايات المتحدة. فهو مدير مركز Advanced Structures & Composites Center (AEWC)  في جامعة ماين، المركز الرائد في تطوير فاعلية المواد المركبة وأدائها، لاسيما في عمليات البناء والإنشاءات.

في الرصيد الإبداعي لداغر حتى اليوم 24 براءة اختراع و8 قيد الانتظار. ويقول وزير النقل الاميركي انطوني فوكس إن اختيار هؤلاء المكرمين اليوم، ومن بينهم داغر، لتسلم جائزة "أبطال التغيير في النقل" يرتكز على "كونهم اشخاصاً موهوبين بالفعل، يتمتعون برؤيا فريدة وبصيرة في ما يتعلق بشؤون النقل. قيادتهم المثالية ترسم المسار لحاجاتنا في القرن الحادي والعشرين".

وعن ابتكار البروفسور داغر، قال عضو الكونغرس بروس بوليكوين إن "جسر في حقيبة ابتكار يساعد في تعزيز نظام النقل في بلدنا وتحديثه". ومن جهتها، قالت رئيسة جامعة ماين سوزان هانتر إن "كل إبداعات داغر أدت الى تكنولوجيات بنيوية ساهمت في تحسين البنى التحتية للنقل والتطوير الاقتصادي وإنقاذ حياة الناس".

حفل التكريم وتعريف المجتمع الأميركي والعالمي على إنجازات المبدعين نقل وقائعه موقع البيت الأبيض على اليوتيوب مباشرة. (داغر يظهر في هذا الشريط اعتباراً من 1:30:00)

 

في حديث لجريدة النهار في بيروت قال داغر إن شعوره لا يوصف بنيله هذه الجائزة مشيراً إلى أنها تذكره بلبنان وبما فعله له، وما شكّله النظام التعليمي فيه من تحضير لهذا اليوم. وقال: "أنا ممتن جدا للبنان ولما فعله لي. وأفكر دائماً في سبل توفير الفرص للشباب اللبنانيين، لتمكينهم من التقدم، وأسعى الى تأمينها لعدد من الطلاب اللبنانيين في مختبري".

وتوجه داغر إلى السياسيين اللبنانيين بالقول: "أدعوهم إلى أن يعملوا معاً من أجل خير شباب لبنان. فاللبنانيون قادرون على القيام بأعمال عظيمة، وعلينا فقط أن نؤمن لهم الفرص، لنُحدث الفرق". وأضاف: "الاستمرار في إحداث الفرق في مجتمعنا هو الهدف الذي يقودنا جميعاً الى جعل العالم مكاناً افضل، وجائزة كـهذه تعطينا مزيداً من الحوافز لكي نستمر في عملنا".


The content of this website is the property of Jabalna Magazine © and may not be reproduced in any form without explicit written permission by the publisher.

Recommended